إتمام استلام وتسليم بين مديرا مكتب رئاسة الجمهورية الجديد والسابق

سبأ

0 300

جرى في مكتب رئاسة الجمهورية، اليوم، في العاصمة المؤقتة عدن، إتمام دور استلام وتسليم بين مديرا مكتب رئاسة الجمهورية الجديد الدكتور يحيى الشعيبي، والسابق الدكتور عبدالله العليمي.

وخلال دور الاستلام والتسليم، هنأ الدكتور العليمي، الدكتور الشعيبي بمناسبة ثقة مجلس القيادة الرئاسي وتعيينه مديراً لمكتب رئاسة الجمهورية، متمنياً له التوفيق في مهامه.

وحث الدكتور العليمي جميع موظفي المكتب وكوادره العودة للعمل وتطوير أداء كافة دوائر المكتب من العاصمة المؤقتة عدن والالتفاف حول قيادة المكتب الجديدة لما يمثله المكتب من أهمية كبيرة. مشيراً إلى المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتق المكتب. مؤكداً أنه سيبقى عوناً وسنداً لهم جميعاً. مقدماً الشكر والتقدير لكافة موظفي مكتب رئاسة الجمهورية ومدراء مكتب رئاسة الجمهورية السابقين، ومؤكداً حرص مجلس القيادة الرئاسي على استكمال تفعيل كافة مؤسسات الدولة من العاصمة المؤقتة عدن.

ونوه د. عبدالله العليمي إلى المراحل التي عانى منها مكتب رئاسة الجمهورية وكوادره المتميزة ابتداءً من انقلاب مليشيا الحوثي الإيرانية في سبتمر عام ٢٠١٤م مروراً بكافة الأحداث والمنعطفات طيلة المرحلة الماضية والتي جعلت من كثير من كوادر المكتب مشرداً ومطارداً.

من جانبه أشاد مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور يحيى الشعيبي، بالجهود التي بذلها مدير مكتب رئاسة الجمهورية السابق الدكتور عبدالله العليمي خلال توليه قيادة مكتب رئاسة الجمهورية في ظل ظروف بالغة التعقيد والصعوبة وما أبداه من قدرات وإمكانيات متميزة مكنته من قيادة دفة المكتب بكادر محدود طيلة السنوات الماضية.

كما أشاد الشعيبي بالجهود الكبيرة التي يقوم بها الدكتور عبدالله العليمي في مهامه الوطنية الجديدة من خلال دوره كنائب لرئيس مجلس القيادة الرئاسي وبقية نواب رئيس مجلس القيادة الرئاسي.. مؤكداً حرصه الكامل للعمل من أجل أن يواكب مكتب رئاسة الجمهورية مهام المرحلة الجديدة وأن يكون عند مستوى ثقة مجلس القيادة الرئاسي.

وقال الشعيبي “نحن في مرحلة صعبة وأمامنا مهام كبيرة لابد من إنجازها بتعاون كل طاقم مكتب رئاسة الجمهورية”.. مشدداً على ضرورة العمل بروح الفريق الواحد.

حضر دور الاستلام والتسليم أمين عام رئاسة الجمهورية ياسر الشقي وعدد من موظفي مكتب رئاسة الجمهورية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.