استكمال المرحلة الأولى من عملية تبادل المحتجزين بين الحكومة ومليشيا الحوثي

0 144

استكملت اليوم المرحلة الأولى من عملية تبادل 890 محتجزا بين الجانبين الحكومي ومليشيا الحوثي، والتي جرت على مدى ثلاثة أيام بنجاح تام، وذلك بموجب نتائج الاجتماع السابع للجنة الإشرافية لتنفيذ اتفاق تبادل المحتجزين المنعقد في سويسرا خلال الفترة من 10 إلى 20 مارس 2023م.

وجاء ذلك إنفاذا للتوجيهات الرئاسية والحكومية، وبدعم من الأشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة، وبالتنسيق الكامل مع مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة، واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وقال الفريق الحكومي المعني بملف المحتجزين في بيان صادر عنه تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) نسخة منه ” شملت عملية التبادل الإفراج عن اللواء محمود الصبيحي، واللواء ناصر منصور هادي، المشمولان بقرار مجلس الأمن الدولي، والأربعة الصحفيين المحكومين ظلما بالإعدام، و 4 جثامين، وذلك عبر رحلات جوية قادتها اللجنة الدولية للصليب الأحمر بين ستة مطارات في اليمن والسعودية”.

وطمأن الفريق الحكومي، ذوي باقي المعتقلين والمختطفين والمخفيين في سجون المليشيات، بالعمل على إنهاء معاناتهم ولم شملهم بمن فيهم اللواء فيصل رجب، والأستاذ محمد قحطان المشمولان بقرار مجلس الأمن .. معربا عن أمله أن تمثل هذه الخطوة مفتتحا للإفراج عن جميع المحتجزين، وتصفير المعتقلات والسجون، عملا بقاعدة الكل مقابل الكل، وكذا أمله بوفاء المليشيات بالتزاماتها في الاجتماعات الأخيرة المتعلقة بتبادل زيارات مشتركة إلى مرافق الاحتجاز، وتمكين الوصول إلى جميع المحتجزين خلال هذه الزيارات.

ونوه الفريق الحكومي، بالتوجيهات الرئاسية والحكومية التي ضمنت الاستقبال اللائق، وتقديم الرعاية الصحية والتأهيل النفسي، والمعونات المالية اللازمة، وغيرها من الخدمات المطلوبة للمحتجزين المفرج عنهم .. معبرا عن خالص شكره وتقديره للدور الفاعل والمستمر لتحالف دعم الشرعية من أجل إغلاق هذا الملف الإنساني، وكذا لدور مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة، واللجنة الدولية للصليب الأحمر في تسهيل عمليات الإفراج والتبادل.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.