رئيس مجلس القيادة الرئاسي يؤدي صلاة العيد ويستقبل جموع المهنئين

0 140

أدى فخامة الرئيس الدكتور رشاد العليمي، رئيس مجلس القيادة الرئاسي، ومعه نائب رئيس المجلس عيدروس الزبيدي صلاة عيد الأضحى المبارك، مع جموع المصلين في العاصمة المؤقتة عدن.

وشهد رئيس مجلس القيادة الرئاسي، خطبتي العيد التي تحدث فيها الشيخ أنيس أحمد، إمام وخطيب مسجد سعد بن أبي وقاص، عن مكانة عيد الأضحى المبارك، كأحد أعظم الأيام الإسلامية، بما فيها من مبادئ جليلة في التسامح، والفداء، والتضحية، والمساواة بين البشر بغض النظر عن الجنس أو اللون أو البلد.

وأشار خطيب العيد إلى حاجة الأمة الإسلامية إلى هذه العبر، والمبادئ في واقعها المعاش، وخصوصاً اليمنيين الذين وصفهم الرسول الكريم كأرق الناس قلوباً، وألينهم أفئدة وأحكمهم، وأكثرهم رشدا.

وحض الشيخ أنيس أحمد، على “وحدة الصف، وجمع الكلمة، وتجنب الفرقة، وتطهير القلوب، من الأحقاد والأضغان” في هذه الظروف الاستثنائية من تاريخ بلدنا العريق.

وقال: إن الفشل والهزيمة هو مصير محتوم لأهل الفرقة والانقسام والتشرذم، وإن النصر كتب لأهل الاجتماع بغض النظر عن دينهم وتاريخهم وعقيدتهم.

كما حض خطيب العيد ساسة البلاد وقادتها إلى رعاية شؤون العامة، وتجسيد قيم التكافل والتسامح، والتخفيف عن أبناء البلد الجريح والمكلوم.

وبعد ذلك استقبل فخامة الرئيس رشاد العليمي، رئيس مجلس القيادة الرئاسي، ونائب رئيس المجلس عيدروس الزبيدي، جموع غفيرة من المواطنين المهنئين بمناسبة عيد الأضحى، ورجال الدولة وأعضاء في الحكومة، وقادة عسكريين وأمنيين، وشخصيات نسائية، ومجتمعية.

وتبادل رئيس مجلس القيادة الرئاسي مع جموع المواطنين، عبارات التهاني والتمنيات بأن يعيد الله هذه المناسبة الدينية العظيمة، بالخير واليمن والبركات، وأن يسود السلام والأمن والاستقرار ربوع اليمن وسائر بلاد المسلمين، والعالم أجمع.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.