مجلس القيادة الرئاسي يطلع على تقارير إضافية بشأن مسار الهدنة والوضع الأمني في محافظة شبوة

سبأ

0 162

واصل مجلس القيادة الرئاسي اليوم الإثنين، برئاسة فخامة الرئيس الدكتور رشاد العليمي رئيس المجلس، مناقشة تطورات الأوضاع المحلية، ومسار الهدنة الإنسانية، بما في ذلك الخروقات الواسعة التي ارتكبتها المليشيات الحوثية في مختلف الجبهات.

وعقد الاجتماع بحضور أعضاء المجلس، عيدروس الزبيدي، وعبدالرحمن المحرمي، وعثمان مجلي، وعبر دائرة الاتصال المرئي، سلطان العرادة، طارق صالح، و فرج البحسني، بينما غاب بعذر الدكتور عبدالله العليمي.

واستمع المجلس إلى تقارير حول مسار الهدنة الإنسانية، وخروقات المليشيات الحوثية، وضحاياها بين المدنيين والقوات المسلحة، وآثارها وتداعياتها الإنسانية في مختلف الجبهات.

ورصدت التقارير مئات الخروقات من جانب المليشيات المدعومة من النظام الإيراني، أسفرت عن سقوط عشرات الشهداء والجرحى، منذ دخول الهدنة حيز التنفيذ في الثاني من أبريل الماضي وحتى 23 يوليو الجاري.

وجدد المجلس دعوته الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، بتحمل مسؤولياتهم إزاء هذه الانتهاكات، والجرائم البشعة التي ارتكبتها المليشيات، ومساعيها لاستغلال جهود التهدئة من أجل التحشيد الحربي والاستعداد لجولة أدمى من التنكيل والعنف في البلاد.

واطلع المجلس في هذا السياق على تقرير بشأن المشاورات مع فريق قطاع الإصلاح الأمني بمكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة، خلال زيارته الأخيرة إلى مدينة تعز، وما نتج عنها من توصيات بموجب إعلان الهدنة الإنسانية.

كما استعرض الأوضاع الأمنية والإدارية في بعض المحافظات وعلى وجه الخصوص في محافظة شبوة، حيث اتفق المجلس على توجيه قيادة السلطة المحلية باتخاذ الأجراءات الضامنة لتثبيت الأمن والاستقرار في المحافظة.

وناقش مجلس القيادة الرئاسي، مستجدات الإصلاحات الجارية في الأجهزة الأمنية، ومتطلبات تأهيلها، وتعزيز قدراتها، بالتعاون مع الأجهزة المماثلة في الدول الشقيقة.

وكان المجلس استمع إلى مراجعة موجزة لقراراته وأوامره السابقة، والإجراءات والمعالجات المتخذة بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.