‏وزير الإعلام: انفجار صنعاء يؤكد استمرار تدفق الأسلحة الإيرانية والخبراء لمليشيا الحوثي

0 161

حذر وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني من استغلال مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران، للهدنة التي ترعاها الأمم المتحدة لتكديس المزيد من الأسلحة الإيرانية المهربة وسط الأحياء السكنية، واتخاذها المدنيين دروعاً بشرية.

وأوضح أن انفجار صاروخ باليستي، في وقت متأخر من مساء يوم الجمعة الماضي، أثناء تجميعه في “هنجر” يضم ورشة لتصنيع وتجميع الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة بالقرب من مطار صنعاء، والذي أدى إلى مصرع 5 مهندسين من عناصر مليشيا الحوثي بينهم أجانب، وإصابة مدنيين وتضرر منازلهم، مؤشر خطير يعكس موقفها من جهود التهدئة وإحلال السلام في اليمن.

‏وأشار الإرياني إلى أن الحادثة تؤكد استمرار تدفق الأسلحة الإيرانية والخبراء لمليشيا الحوثي، وعدم اكتراث المليشيا بالمجتمع الدولي، وتنصلها من التزاماتها التي نصت عليها الهدنة الأممية.

‏وطالب من المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الأممي والأمريكي، بإجراء تحقيق شفاف في سبب الانفجار، واتخاذ موقف حازم للحيلولة دون استغلال مليشيا الحوثي الإرهابية للهدنة فرصة لتعويض خسائرها وحشد الموارد المادية والبشرية وتكديس الأسلحة، تحضيرا لدورة جديدة من الحرب.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.