وزير الإعلام يزور الهيئة العامة للكتاب ومكتبتها الوطنية ويشيد بجهود الهيئة

0 152

أجرى وزير الإعلام والثقافة والسياحة معمر الإرياني، اليوم، زيارة تفقدية للهيئة العامة للكتاب والمكتبة الوطنية بالعاصمة المؤقتة عدن وفرع الهيئة بالمحافظة، للاطلاع على وضع الهيئة والمكتبة الوطنية.

وخلال الزيارة التي استقبله فيها رئيس الهيئة العامة للكتاب يحيى الثلايا ونائبه المكلّف عبدالعزيز بن بريك، ومدير عام فرع الهيئة بعدن جميل عثمان، تجول الوزير بالهيئة وأقسام المكتبة الوطنية وقاعات الكتب ومرافقها الإدارية وأطلع على ما تحتويه من إرث ثقافي وإنساني هام.

واستمع الإرياني إلى شرح عن حجم الأضرار التي تعرضت له المكتبة بسبب الأحداث وما تحتاجه من تدخل عاجل لإنقاذ وصيانة محتوياتها وإعادتها للخدمة وممارسة مهامها التنويرية باعتبارها أكبر وأهم مرفق ثقافي في البلاد، كما أطلعته قيادة الهيئة على حجم الصعوبات التي تواجههم وما بذلوه من جهود في سبيل إنعاش الهيئة وتسويق مشاريع ترميمها وتطويرها.

وأكد الوزير الإرياني اهتمام القيادة السياسية ممثلة بمجلس القيادة الرئاسي بقيادة فخامة الرئيس الدكتور رشاد العليمي وأعضاء المجلس ورئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، بكافة مرافق الهيئة العامة للكتاب وبالمكتبة.. موجهاً باتخاذ الإجراءات اللازمة والتي تضمن عودة عملها على أكمل وجه وبما يمكنها من القيام بدورها التنويري والثقافي.

وأشاد الإرياني بالدور الذي تقوم به قيادة الهيئة العامة للكتاب، وحثها على بذل المزيد من الجهود والترويج للكتب التي تعيد الاعتبار للهوية الوطنية وتعرف الأجيال بتاريخهم النضالي في سبيل الكرامة والتحرر من الاستعمار والاستبداد والكهنوت ومخلفاتهما.. مشدداً على الدور المحوري الذي يلعبه الكتاب في التوعية بأن معركتنا اليوم مع مليشيا الحوثي الانقلابية التابعة لإيران هي ذات المعركة التي خاضها الثوار الأوائل.

الجدير بالذكر أن المكتبة الوطنية أنشئت في عام 1980م بتمويل من دولة الكويت الشقيقة وتم افتتاحها في عام 1982م، وتحتوي على قاعات للمطالعة، وقاعة مصغرة للمعارض، وقاعة للإيداع القانوني، وقاعة للدوريات، وقاعة للكتب والإصدارات المحلية، وقاعة للمراجع الأجنبية وقاعة للتزويد.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.